طب

سبب برودة الأطراف وما هو العلاج

سبب برودة اليدين والقدمين

سبب برودة الأطراف وما هو العلاج

برودة الأطراف : إن أول سؤال من الممكن أن نقوم بطرحه على أنفسنا هو : لماذا نتعرض لبرودة الأطراف؟ ولماذا الأطراف بالتحديد؟ ولماذا فقط اليدين أو القدمين تحديداً يحصل بها البرودة.

في البداية قبل أن نقوم بالرد على سبب برودة اليدين والقدمين يجب أن نعلم أن الله سبحانه وتعالى خلق نظام تبريد في الجسم عالي جداً.

هدفه الأساسي هو أن ينظم درجة الحرارة في الجسم ، وعلى أن لا يجعل درجة حرارة الجسم تنخفض عن المعدل الطبيعي أو ترتفع عن المعدلات التي ترفع الحرارة لكي يحافظ على الأعضاء الداخلية.

وأيضاً من أجل الحفاظ على الوظائف الحيوية ، وعلى أن يكون كل التركيز أن يحافظ على Vital organs أو الأعضاء الحيوية كالقلب والرئتين والكلى والدماغ والكبد التي تكون كلها متمركزة في منطقة الصدر ومنطقة البطن.

ومن أجل هذا يتم إعادة توزيع الدم المتحرك لكي يكون التركيز كله متجه في منطقة Vital organs أو منطقة الأعضاء الداخلية كي لا تتأثر بأي شكل من الأشكال بدرجات الحرارة المنخفضة أو المرتفعة.


ما هي أسباب برودة الأطراف ؟

برودة الأطراف ما هي الأسباب

برودة الأطراف دائماً ما ترجع أسباب برودة الأطراف لحالتين :

  • أسباب غير مرضية
  • أسباب مرضية

الأسباب الغير مرضية

الأسباب الغير مرضية تحدث للناس بشكل عام ، أو لأسباب مرضية لأن بعض الأمراض يرافقها ظاهرة برودة الأطراف.

برودة الأطراف الأسباب الغير مرضية

في البداية دعونا نبدأ بالأسباب الطبيعية أو الغير مرضية أو التي يتعرض لها الجميع.

  • برودة الطقس

البرد الشديد له تأثير كبير جداً على الأوعية الدموية، ويسبب للأوعية الدموية ضيق يجعلها تقل في حجمها، وأكثر المناطق التي تتعرض للبرودة هي المناطق الظاهرة أي الأطراف اليدين والقدمين.

فعندما تحدث عملية تضيق الأوعية الدموية نتيجة هذه البرودة، يبدأ يقل تدفق الدم لهذه الأطراف بحيث لا يكون التدفق بذات الغزارة في حالة الدفء.

وبما أن الدم هو وسيلة التدفئة وهو المسؤول عن السخونة أو الحرارة التي تعطي الأطراف ” اليدين والقدمين ” الحرارة المناسبة، فمن الطبيعي عند هبوط درجة حرارة الدم أن تحدث البرودة.

  • التوتر والقلق

عند حدوث حالة التوتر والقلق نجد أن الجسم يمتلك وسيلة دفاع خاصة به تسمى Fight or flight mode أو تفعيل الجهاز العصبي الودي.

إن عمل الجهاز العصبي الودي هو بأن يقوم بتعديل مستوى ضربات القلب وهو المسؤول عن مستويات إفراز التعرق في اليدين أو القدمين أو في الجسم بشكل عام.

فعندما تتعرض الأطراف ” كف اليدين والقدمين ” للتعرق بشكل كبير فإنها تتعرض للهواء وعندما تتعرض للهواء يبدأ لديك إحساس في البرودة.

نجد أن الناس الذين يقدمون على عمل ما على المسرح مثلاً أو الخطابات أو من يجد نفسه في موقف صعب أو محرج، ستجد أن يديه وقدميه باردتين جداً بسبب حالة التعرق.

  • الأطفال وكبار السن

الأطفال الصغار دائما ما تكون الدهون التي تحت الجلد ما زالت عددها قليل، وبالتالي إحساس البرودة لديهم يكون أكبر من الشخص البالغ.

الكبار في السن بالنسبة لهم يكون تقريباً ذات الكلام السابق بحيث يبدأ جهاز التدفئة في الجسم يتأثر في عامل السن وبالتالي الأوعية الدموية لن تكون بذات الكفاءة.


الأسباب المرضية

برودة الأطراف الأسباب المرضية

الأسباب المرضية تحدث للناس الذين يعانون من بعض الأمراض التي يرافقها ظاهرة برودة الأطراف، وأول هذه الأسباب هو:

  • الأنيميا

من أشهر أسباب مرض الأنيميا هو نقص الحديد في الجسم، عندما يحدث نقص الحديد في الجسم والذي يدخل في تركيب الهيموجلوبين وهو عبارة عن بروتين يشبه المحفظة.

ووظيفة الهيموجلوبين هو حمل الأوكسجين لتوصيله للخلايا، فعندما يحصل نقص في الحديد يحصل نقص في الهيموجلوبين ويحصل نقص في الأوكسجين.

وبالتالي الخلايا في الجسم لا يصل لها الدم بشكل صحيح ولا تحصل على الأوكسجين بشكل صحيح، فتبدأ بالشعور بالبرودة، ومن أكثر المناطق التي تحصل لها البرودة هي اليدين والقدمين.

  • ضعف الغدة الدرقية

دائماً ما تكون هناك أعراض مصاحبة مع برودة الأطراف بحيث يترافق معها التعب والإرهاق و ألم في المفاصل والسمنة والاكتئاب.

إن كل هذه الأعراض التي ذكرت تكون مرافقة مع الضعف في الغدة الدرقية.

  • مرض السكر

إن ارتفاع السكر الشديد في الدم وعدم انتظامه يسبب ضعف في الأوعية الدموية وأيضاً ضعف في الجملة العصبية.

فعند التقدم في المرض ومع الوقت لدى مريض السكر ، ستجد أنه يشتكي من برودة الأطراف بحيث يشعر أن أطرافه باردة.

يجب على مريض السكر أن يقوم بتنظيم السكر لديه لكي لا يعاني من حالة التهاب الأوعية الدموية أو التهاب الأعصاب .

  • مرض رينود

مرض رينود هو مرض يصيب الأوعية الدموية بحيث يسبب ضيق شديد في الأوعية الدموية، تجد أن المريض من كثرة الضيق تبدأ الأطراف لديه بتغيير لونها من الأحمر الطبيعي للون الأبيض.

وربما في بعض الأحيان يتحول لونها إلى اللون الأزرق وذلك بسبب الضيق الشديد، وأكثر هذه الأعراض تظهر في حالات البرد الشديد أو حالات الضغط العصبي.

  • التدخين

وأيضاً التدخين من أكثر الحالات التي تسبب برودة الأطراف لأن التدخين يؤثر بصورة مباشرة على الأوعية الدموية ويفقدها جزء من كفاءتها.

  • نقص فيتامين B12

إن نقص فيتامين B12 يسبب برودة الأطراف ويسبب شحوب في الوجه ويسبب ضيق في التنفس ويسبب الوهن وأيضاً الضعف في الأطراف.


علاج برودة الأطراف

باختصار شديد جداً لو كنت من النوع الطبيعي أو العادي وليس لديك أمراض من التي تم ذكرها في هذه المقالة وأنت في سن الشباب.

حاول فقط أن تساعد جسدك على عملية التدفئة كأن ترتدي القفازات، وحاول أيضاً أن تقوم بشرب المشروبات الساخنة وحافظ على تدفئة جسدك.

علاج برودة الأطراف

وأيضاً عند الوضوء قم بالتوضأ بماء دافئ وحاول تنشيف يديك وقدميك من الماء لكي لا تشعر بإحساس برودة الأطراف.

حاول أخيراً قدر المستطاع الاهتمام بالكبار في السن والأطفال الصغار في عائلتك ومحيطك، وقم بتوفير نظام تدفئة جيد لهم لأنهم أكثر من يعاني من برودة الأطراف .


ملاحظة

عند شعورك بأي عرض مرضي أو أي ما تم ذكره في الحالات المرضية التي ذكرت هنا، قم بمراجعة الطبيب المختص وخصوصاً إذا كانت هذه الأعراض ترافقت في فصل الصيف.


البحث العلمي الطبي والترجمة: سمير الحوري

التحرير النصي: تامر هاشم

التدقيق الطبي: الدكتور عماد الحوري – الدكتور عبد الحكيم فيحان – الدكتورة بشرى صقر

التدقيق اللغوي: قصي السالم

التصميم: مهند هاشم

شاهد مقالة:

علاج الاكتئاب و كشف الأعراض و المسببات

تقييم المستخدمون: 4.94 ( 5 أصوات)
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق