طب

كيف تعمل الدورة الدموية بشكل عام

كل ما تريد معرفته عن الدورة الدموية

كيف تعمل الدورة الدموية بشكل عام

كيف تعمل الدورة الدموية : يحتاج الجسم البشري للبقاء حياً الى الحصول على الحرارة والطاقة ، وفي الجسم البشري تتولد الطاقة والحرارة عن طريق الاحتراق .

وهذا الاحتراق هو عملية كيميائية تولد الحرارة وتحدث عند اتحاد الأوكسجين مع عنصر آخر ، ولذلك نحن في حاجة للأوكسجين وعنصر قابل للاحتراق كي تتم عملية الاحتراق .

ويتمثل العنصر القابل للاحتراق عادة في مادة تحتوي على الكربون أو الهيدروجين أو كليهما .

وبالإضافة الى الحرارة يؤدي اتحاد الأوكسجين مع الكربون الى انتاج مادة جديدة هي ثاني أوكسيد الكربون .

بينما اتحاد الأوكسجين بالهيدروجين يولد قدراً أكبر من الحرارة وينتج الماء .

بينما الفحم هو الوقود أو العنصر القابل للاحتراق في المحرك البخاري .

فإن في الجسم يتكون هذا العنصر من مواد سكرية ودهنية أو غيرهما من المواد الغذائية الغنية بالكربون والهيدروجين .

وبالطبع نحن نحصل على الأوكسجين اللازم للجسم عندما نتنفس .

كيف تعمل الدورة الدموية

كيف تعمل الدورة الدموية

لكي نعرف كيف تعمل الدورة الدموية في أي جزء من الجسم تحدث عملية الاحتراق ؟ في كافة أنحاء الجسم .

فهي تحدث في كل جزء صغير من الجسم ، خلال كتلة العضلات والعظام والأعضاء الداخلية ، وحيثما وجدت مادة حية .

ومن الضروري كي تستمر هذه العملية أن يحصل كل جزء من الجسم على إمدادات لا تنقطع من الوقود والأوكسجين .

وحيث أن عملية الاحتراق تنتج ثاني أوكسيد الكربون ، وهو ضار ، لذلك كان من الواجب جمع هذه المادة المتخلفة من جميع أجزاء الجسم وحملها إلى الخارج .

أجزاء الدورة الدموية

أجزاء الدورة الدموية

وتتم هذه المهمة الكبيرة عن طريق عمليتين : الدورة الدموية والتنفس ، فما هي أجزاء الدورة الدموية لنتعرف عليها:

الدم

الدم سائل أحمر قان ، وهو يحمل في دورته الغذاء والأوكسجين الى جميع أجزاء الجسم ويعود  منها بالمنتجات المهملة .

وتنقسم الى شرايين وشعيرات وأوردة .

الشرايين

على الرغم من وجود بعض الاختلافات البسيطة في نسيج الشرايين على اختلاف أجزاء الجسم إلا أنها جميعاً تقوم على تركيب أساسي واحد ، ولها جميعاً جدار يتكون من ثلاث طبقات .

تتكون الطبقة الداخلية بدورها من طبقتين :

  • طبقة من الخلايا البسيطة المسطحة ، وهي الملامسة للدم
  • طبقة رفيعة من نسيج طولي مرن .

أما الطبقة الوسطى فتتكون أساساً من حلزونيات من الياف عضلية يمسكها نسيج ضام .

والطبقة الخارجية أكثرها قوة ولها طبقة مرنة وطبقة أخرى ليفية خارجها .

ومثل جميع أنسجة الجسم تقريباً تحتاج الشرايين الى التزود بالغذاء والأوكسجين اللذين تحصل عليهما من الدم المار في أوعية دموية دقيقة تجري في الطبقة الخارجية للشرايين .

الشعيرات الدموية

كلما ابتعدت عن القلب كلما تفرعت وأصبحت أكبر عدداً وأكثر دقة . وتسمى الفروع المتناهية الدقة بالشعيرات .

وتترشح المواد الغذائية والاوكسجين خلال جدران الشعيرات الرفيعة الى أنسجة الجسم ومن خلالها أيضاً ينفذ ثاني أوكسيد الكربون وغيره منال فضلات التي تكونت في الأنسجة لتعود بدورها الى الدم .

ويبلغ طول الشعيرة حوالي 0.8 مليمتر أما قطرها فيبلغ عادة 0.03 من قطر الشعرة ، وتتكون جدرانها من طبقة واحدة من الخلايا .

ويصل الدم الى الشعيرات غنياً بالأوكسجين و المواد الغذائية ، ويتركها محملاً بالفضلات وخال من الأوكسجين .

كيف تعمل الدورة الدموية – الأوردة

تؤدي الشعيرات بعد ذلك الى أوعية أكثر اتساعاً تعرف بالأوردة ، وهي القنوات التي يمر منها الدم في طريق عودته الى القلب .

والأوردة التي يجب أن يعود الدم عن طريقها من الأطراف الى القلب تحتوي على عدة صمامات تمنع الدم من السريان في الطريق المخالف .

كيف تعمل الدورة الدموية – القلب

القلب مثل الأوردة والشرايين ، علة مجوفة ، وهو ينقبض وينبسط بانتظام .

وفي انبساطه يتدفق الدم الى تجاويفه ويدفع انقباضه الدم في قوة خارجاً الى الشرايين الرئيسية ومنها الى أطراف الجسم .

ويغلف القلب كيس مزدوج الجدران ويحتوي الفراغ بين الجدران على سائل يعمل على حماية القلب من التلف الذي يصيبه بسبب احتكاكه بالأعضاء المجاورة .

ويزن القلب حوالي 312 جراماً ، ومحجمه في حجم قبضة اليد ، وتبلغ ضربات قلب الرجل حوالي 60 الى 80 ضربة في الدقيقة وينبض في العام حوالي 40 مليون مرة .

وفي كل نبضة يدخل القلب حوالي ربع رطل من الدم ، ويضخ في يوم واحد 2.200 جالون من الدم وحوالي 56 مليون جالون مدى حياة بأكملها .

فهل يستطيع محرك ما القيام بمثل هذا العمل الشاق لمثل تلك الفترة الطويلة دون أن يحتاج الى إصلاح ؟

ويستطيع القلب إذا استعمل كآلة محرك أن يرفع ثقلاً مقداره رطلين الى ارتفاع قدمين بنفس الجهد الذي يبذله في نبضة واحدة .

وعند قيام الجسم بعمل شاق تحتاج الأنسجة ، وعلى الأخص العضلات الى الحصول على مزيد من الطاقة ، وهي تحصل عليها عن طريق زيادة معدل احتراق المواد الغذائية التي تصلها من الدم .

ومع ذلك فلكي يتم احتراق هذه الكمية الإضافية من الوقود يجب أن تتزود الأنسجة عن طريق الدم كذلك بكميات إضافية من الأوكسجين .

ثم إن كمية ثاني أوكسيد الكربون الناتجة من الاحتراق يجب أن تنتقل من الأنسجة الى الرئتين .

ولأداء هذه الواجبات الإضافية يتعين أن يجري الدم بسرعة تزيد كثيراً على سرعته عندما يكون الجسم مسترخياً .

معدل ضربات القلب

معدل ضربات القلب

كما يزيد معدل ضربات القلب الى حوالي 180 نبضة في الدقيقة ، وتزيد في الوقت نفسه كمية الدم التي يضخها القلب في كل نبضة .

ويبلغ مقدار الدم الذي يدفعه قلب رجل صحيح أثناء القيام بتمارين قاسية حوالي 20 ليتراً في الدقيقة.

وفي نفس الوقت يزيد التنفس للحصول على الكمية الإضافية من الأوكسجين والتخلص من ثاني أوكسيد الكربون .

ويستغرق مرور دفعة واحدة من الدم خلال القلب حوالي ثانية ونصف الثانية .

والطريق من القلب الى الرئة ثم الى القلب مرة أخرى ( ما يعرف بالدورة الصغرى ) يستغرق حوالي ستة ثواني .

والدم الذاهب الى المخ يعود الى القلب في ثمانية ثوان ، بينما يعود الدم الذاهب الى أصابع القدم في 18 ثانية .

وإذا افترضنا أن القلب لم يضطر الى زيادة سرعة ضرباته عن الطبيعي ، فإن خلية الدم الواحدة تمر في الدورة الدموية 3000 مرة في المتوسط على مدى يوم كامل .

دورة الدم في الجهاز الدوري

يجتاز الدم دورته الكاملة في أقسام الجسم التالية :

  • الأمعاء ، حيث تدخل المواد الغذائية الى الدم خلال الزغب ( نتوءات صغيرة في البطانة الداخلية ) .
  • الوريد الذي يحمل الدم من الأمعاء الى الكبد .
  • الوريد الأجوف السفلي ، الذي يمر خلاله الدم غير النقي القادم من الجزء العلوي من الجسم .
  • الأذين الأيمن للقلب ، الى حيث يصل الدم غير النقي ، وعندما يمتلئ يمر الدم خلال صمام الى البطين .
  • البطين الأيمن ، الذي يبعث بالدم عن طريق الانقباض الى الرئتين لتنقيته .
  • الشرايين الرئوية ، والتي يصل الدم عن طريقها الى الرئتين .
  • الرئتان ، حيث يتخلى الدم عن ثاني أوكسيد الكربون ويتزود بالأوكسجين .
  • الأوردة الرئوية ، التي يمر بها الدم النقي عائداً الى القلب .
  • الأذين الأيسر ، حيث يصل الدم النقي ، وعندما يمتلئ يمر الدم خلال صمام الى البطين أسفله .
  • البطين الأيسر ، الذي يدفع الدم بقوة كافية لحمله الى أبعد أجزاء الجسم .
  • الأورطي الصاعد ، الذي يمر من خلاله الدم مزوداً بالأوكسجين بادئاً رحلته .
  • الأوعية المتفرعة من الأورطي ، والتي تحمل الد الى الرأس والذراعين .
  • الأورطي النازل ، الذي يحمل الدم الى الأجزاء السفلى من الجسم .
  • الشعيرات التي يتخلى الدم بواسطتها عن الأوكسجين والمواد الغذائية ثم يأخذ ثاني أوكسيد الكربون قبل أن يبدأ رحلة العودة  ، والشعيرات تنقل الدم من الشرايين الى الأوردة .

المصدر

كيف تعمل الدورة الدموية / ميليا عبد الغني

جميع حقوق الملكية الفكرية والنشر محفوظة لموقع غدق www.ghadk.com

“يمنع منعاً باتاً نقل أو نسخ هذا المحتوى تحت طائلة المسائلة القانونية والفكرية”

يمكنكم دعم الموقع عن طريق الاشتراك في صفحة الفيس بوك Facebook وحساب الانستغرام  Instagram وحساب تويتر Twitter

للتواصل والاستفسار والدعم التواصل على البريد التالي : [email protected]

غدق

تقييم المستخدمون: 5 ( 2 أصوات)
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

الرحاء ايقاف مانع الاعلانات